للاطلاع على قائمة مشاركات دار نينوى في معارض الكتاب العربية والدولية لعام 2018 (انقر هنا) - دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع تدعوكم لزيارة جناحها في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2018 /في قاعة ألمانيا - ب/ في الفترة من 28-1 ولغاية 10-2-2018 - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا) - تقوم دار نينوى بتحديث بياناتها على مواقع التواصل الاجتماعي لكي تتمكن من التواصل مع أكبر شريحة ممكنة من القراء والمتابعين لإصداراتها آملين أن تنال رضاكم ومتابعتكم - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى مركز التحميل أو هنـــا

صديقي العزيز كافكا

المؤلف : فيليب تيرمان
المترجم : صالح الرزوق
القسم : شعر ونصوص
سنة الاصدار : 2016
القياس : 21.5×14.5
عدد الصفحات : 136
السعر : 6$

هذا الكتاب

إذا كان الشعراء ينتمون بفكرهم لفصيلة الدائرة (عالم متكرر ومنطبق على نفسه) أو عالم المربعات (أفكار لها حدود متشابهة و لكنها تنتظم في الفضاء الاجتماعي بنقاط تمفصل مختلفة) فإن الشاعر الأمريكي فيليب تيرمان يرسم عالما من ثلاثة أضلاع (عالم مثلثات – عالم ألوغاريتمي) وأضلاعه هي: الدين والطبيعة والعائلة.
إن أول ما يلفت الانتباه في قصائده النبرة الغنائية التي تذكرني بشخصيتين مرّتا في تاريخ الشعر الحديث:
الأولى من الأسلاف وهو الأمريكي والت ويتمان مؤلف أوراق العشب الذي حرث الأرض وهيأها لردم الهوة بين الطبيعة والإنسان بحيث لا يستطيع أي طرف منهما أن يحمل أعباء القصيدة وحده. وهذه أهم سمات قصائد تيرمان. فهو يحتفل بالطبيعة مثلما يحتفل بموضع الإنسان منها. إنه يرسم بالكلمات مناظر طبيعية تشكل خلفية اللوحة وفي الصدارة تجد الإنسان البسيط الحائر الذي يبحث عن طريقة للتفاهم مع نفسه.
كلاهما ينظر بعين الرهبة والاحترام للخط الفاصل بين الحياة والموت، أو للشيخوخة.