تشارك الآن دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع في معرض أربيل الدولي للكتاب في الفترة ما بين 3-4 ولغاية 12-4-2019 جناح C14 نتشرف بزيارتكم - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

الصوفية أعلامها وتاريخها

المؤلف : ج. ف ميلوسلافسكي- يو. آ. يتروسيان- م.ب. بيوتروفسكي
المترجم : زياد الملا
القسم : دراسات اسلامية وتصوف
سنة الاصدار : 2019
القياس : 14.5×21.5
عدد الصفحات : 224
السعر : 0$

هذا الكتاب

الصوفية أعلامها وتاريخها
ترجمة: زياد الملا
ثمة فرضيات عديدة حول أصل مصطلح "الصوفية" وغالباً ما يعزي مؤلفو الصوفية هذه الكلمة (ايتيمولوجياً) إلى جذر النقاء والطهارة. وأما العلماء الأوروبيون الغربيون فيميلون حتى بداية القرن العشرين، إلى رأي مفاده أن الكلمة المعروفة "الصوفية" أصلها يوناني ومعناها "الحكمة". والرأي الشائع، في هذا السياق، هو وجهة النظر المعبر عنها من قبل مؤلفي القرون الوسطى المسلمين التي تفيد أن الكلمة مشتقة من "الصوف" لأن رداء الصوف السميك يعتبر منذ زمن بعيد، الصفة الملازمة للزاهد- الناسك المتصوف.
و من المحتمل أنهم كانوا يطلقون تسمية "الصوفي" منذ فترة بعيدة، على الرهبان والنساك والزهاد المسيحيين الجوالين في سورية وشمال الجزيرة العربية والذين كانوا ينتمون إلى طوائف مختلفة.
في هذا الكتاب موسوعة موجزة عن تاريخ التصوف وتشكله وتياراته ومدارسه وأفكاره وأعلامه .