تدعوكم دار نينوى لزيارة جناحها (G24) في معرض بيروت الدولي للكتاب 2018 في الفترة من 6 ولغاية 17-12-2018. لمشاهدة صور المعرض (انقر هنا- للاطلاع على قائمة مشاركات دار نينوى في معارض الكتاب العربية والدولية لعام 2018 (انقر هنا) - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

الخليج العربي - دراسات أنثروبولوجية

المؤلف : عبد الله عبد الرحمن يتيم
القسم : منوعات
سنة الاصدار : 2019
القياس : 24×17
عدد الصفحات : 356
السعر : 0$

هذا الكتاب

الخليج العربي
 دراسات أنثروبولوجية 
عبد الله عبد الرحمن يتيم
بات جليّاً أنهُ مع نهاية القرن العشرين لم تعد العلوم المعنية بدراسة المجتمع والثقافة، هي ذاتها تلك العلوم السابقة، لا من حيث نظرياتها ولا موضوعاتها. لقد جرت، على سبيل المثال، مياه كثيرة تحت جسور علوم الأنثروبولوجيا، وقد ترتب على جريان تلك المياه أن تغيرت تلك الموضوعات التقليدية التي كانت تقوم بدراستها، وحلّت بدلاً عنها موضوعات جديدة فرضتها التغييرات الاجتماعية والاقتصادية السياسية المحلية منها والأخرى الكونية. فقد طالت تلك التغييرات العديد من المجتمعات والثقافات في العالم، ولم تكن منطلقة من الخليج العربي استثناءً عن مسار تلك التغييرات. وهكذا تعرضت جوانب عديدة من الثقافة والمجتمع الخليجي لتغييرات تفاوتت من حيث الحدة والاتساع، فقد بدأت، على سبيل المثال، تطل على الحياة العامة مظاهر ثقافية شديدة التأثير في البنى الاجتماعية والثقافية، واستطاع بعضٌ من تلك التغييرات أن يصيب جوانب أساسية من الهوية الوطنية والثقافية، لذلك أصبح من غير المعقول والمنطقي أن لا تُعير الدراسات الأنثروبولوجية تلك التغييرات الأهمية العلمية اللازمة.
تضم دفتا هذا الكتاب (الخليج العربي: دراسات أنثروبولوجية) نتاج دراسات حقلية إثنوغرافية قام بها المؤلف في دولة الإمارات العربية المتحدة وبلده مملكة البحرين، وأخرى كذلك عن تجربته بصفتهِ أنثروبولوجياً، سواء في عمله الأكاديمي أو إدارته للعمل الثقافي الرسمي، كما يضم الكتاب دراسات أخرى يتناول فيها المؤلف بالنقد والتحليل كتابات زملائه من الأنثروبولوجيين الأوروبيين والأكاديميين العرب عن الثقافة والمجتمع في الخليج العربي... يأمل المؤلف أن تقدم الدراسات المنشورة في الكتاب منظوراً مغايراً لواقع الثقافة والمجتمع في الخليج العربي، وأن تكرّس تعاملاً نقدياً بين الشرق والغرب وأيضاً في تواصلهما الثقافي، وذلك من خلال إخضاع النتاج الفكري والعلمي لكلا الطرفين لعملية نقدية متبادلة، تسهم في محصلتها النهائية في تطور المنظور الإنساني للعلوم الاجتماعية والإنسانية.
 
عبدالله عبدالرحمن يتيم
أنثروبولوجي وأكاديمي
مركز دراسات البحرين، جامعة البحرين
www.abdullahyateem.com