تدعوكم دار نينوى لزيارة جناحها (19) في اسطنبول (يني كابي) وذلك ضمن فعاليات معرض اسطنبول الدولي الرابع للكتاب العربي 2018 من 1-9 ولغاية 10-9-2018 (انقر هنا) للاطلاع على صور المعرض - للاطلاع على قائمة مشاركات دار نينوى في معارض الكتاب العربية والدولية لعام 2018 (انقر هنا) - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

الأنا وجحيم الآخر - ديناميات العنف في المجتمعات المتشظية

المؤلف : ثامر عباس
القسم : دراسات فكرية وفلسفية
سنة الاصدار : 2018
القياس : 24 × 17
عدد الصفحات : 362
السعر : 0$

هذا الكتاب

الأنا وجحيم الآخر

ديناميات العنف في المجتمعات المتشظية

ثامر عباس

ليس غريبا"القول أن ظاهرة العدوان واستخدام العنف في المجتمعات البشرية قديمة قدم الإنسان ذاته؛ فهي لصيقة بطبيعة وجوده، وشاهد على اعتلال بيئته واختلال علاقاته، ودليلا"على قصور وعيه وانتكاس أعرافه، ومؤشرا"على تقهقر معاييره وانحراف قيمه. ولكنه، وبرغم ذلك ورغما"عنه، ما أن يدلف إلى حظيرة الاجتماع الإنساني ليلجم نوازعه وينظم علاقاته من جهة، ويضع أولى خطواته على سلّم الحضارة ويلج عوالمها المتنوعة ويستبطن فضائلها المتعددة من جهة أخرى، حتى يشرع بتشذيب أنماط سلوكه، وتقويم معايير أخلاقه، ويهتم بتلطيف حدة طباعه، ويميل، من ثم، إلى الكفّ عن التطرف في ضروب الفكر والامتناع عن العنف في ميادين الواقع. بيد أن الغريب في هذه المسألة حقا"، هو أن يتحول العنف إلى واقعة مستديمة تتحكم بآفاق مصيره وتقرر مآل خياراته، الأمر الذي يتطلب البحث عن جذور تلك الظاهرة، ويستقصي عوامل تكوينها في المجتمعات المأزومة سياسيا"والمخترقة حضاريا"؛ لا في إطار الأوضاع القائمة والظروف الراهنة فحسب، التي قد توحي بأنها المسؤولة عن اندلاع تلك النزعات وانفلات زمامها وتفاقم ميولها، وإنما بالتنقيب عن بواعثها الاجتماعية المضمرة، والحفر في طبقاتها النفسية المخفية، والكشف عن ملابساتها السياسية المتقادمة. ذلك لأن ((العنف – كما يؤكد أحد علماء الاجتماع الغربيين- يقوم حيثما تخضع القيم والأهداف التي تخص فردا"أو جماعة، والتي تنطوي على معنى عام كلي، لقمع يمارسه حيالها فردا"آخر أو جماعة أخرى. وفي حال حدوث عنف ظاهر، واضطرابات اجتماعية أو ثورة.