للاطلاع على قائمة مشاركات دار نينوى في معارض الكتاب العربية والدولية لعام 2018 (انقر هنا) - دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع تدعوكم لزيارة جناحها في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2018 /في قاعة ألمانيا - ب/ في الفترة من 28-1 ولغاية 10-2-2018 - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا) - تقوم دار نينوى بتحديث بياناتها على مواقع التواصل الاجتماعي لكي تتمكن من التواصل مع أكبر شريحة ممكنة من القراء والمتابعين لإصداراتها آملين أن تنال رضاكم ومتابعتكم - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى مركز التحميل أو هنـــا

تشريح التدميرية البشرية (1+2)

المؤلف : ايريك فروم
المترجم : ت.محمود منقذ الهاشمي
القسم : دراسات فكرية وفلسفية
سنة الاصدار : 2016
القياس : 17×24
عدد الصفحات : 744
السعر : 35$

هذا الكتاب

هذا الكتاب

إن هذه الدراسة هي الكتاب الأول من عمل شامل في النظرية التحليلية النفسية. وقد بدأتُ بدراسة العدوان والتدميرية لأنها، فضلاً عن أنها إحدى المشكلات النظرية الأساسية في التحليل النفسي، تجعلها موجةُ التدميرية التي تغمر العالم إحدى أوثق الدراسات اتصالاً بالأمور العملية.

وعندما شرعت في هذا الكتاب قبل أكثر من ست سنوات استهنت كثيراً بالصعوبات التي من شأني أن أواجهها. وسرعان ما صار واضحاً أنني لن أستطيع أن أكتب عن التدميرية البشرية على الوجه الذي يفي بالغرض إذا ظللت ضمن حدود ميدان كفاءتي الأكبر، وهو التحليل النفسي. إذ بينما المقصود أن يكون هذا البحث تحليلياً نفسياً قبل كل شيء، فأنا أحتاج كذلك إلى القليل من المعرفة في ميادين أخرى، وخصوصاً في فيزيولوجيا الأعصاب، وعلم النفس الحيواني، وعلم المستحاثات، والأنثروبولوجيا، لكي أتجنّب العمل في إطار مرجعي شديد الضيق يؤدّي، من ثم، إلى التحريف. كان ينبغي لي على الأقل أن أكون قادراً على التحقق من صحة استنتاجاتي بالمعطيات الرئيسية من الميادين الأخرى لأتيقّن من أن فرضياتي لا تناقضها وأحدّد، كما كان أملي، مسألة هل تؤكد فرضياتي.

ومادام لا يوجد عمل يَذكر ويوحّد المكتشفات حول العدوان في كل هذه الميادين، أو حتى يُجمّلها في أي مجال من مجالات التخصّص، كان عليّ أن أقوم بهذه المحاولة بنفسي. وقد اعتقدتُ أن من شأن هذه المحاولة أن تخدم قرّائي.